الحساب الذهني

الحساب الذهني وكيف تعلمه لطفلك

الرئيسية/

يُعد الحساب الذهني مهارة ضرورية جداً للطفل لتعلم الرياضيات والاستفادة منها في حياته بشكل عام. فالحساب الذهني هو قدرة الطفل على القيام بالعمليات الحسابية المختلفة مثل الجمع، والطرح، والضرب، والقسمة في العقل دون الحاجة لاستخدام الورقة والقلم، أو الآلة الحاسبة. فهو برنامج تطوير عقلي متكامل. يهدف إلى تحسين قدرات الطفل على التركيز، وتنمية المهارات الذهنية لديه في المرحلة العمرية ما بين أربع سنوات إلى اثنتي عشر سنة، تجدر الإشارة إلى أن هذه المرحلة من عمر الطفل هي المرحلة التي يبلغ فيها عقل الطفل إلى ذروة تطوره ونموه. يتطلب الحساب الذهني التدريب المستمر لتنمية القدرات الذهنية للطفل على التذكر السريع للأرقام، وجعل الذهن حاضراً باستمرار في إجراء العمليات الحسابية المختلفة. لا يفيد الحساب الذهني الأطفال في دراستهم فحسب. إنما يفيد الكبار أيضاً عند الدفع في المتاجر، وحساب النسبة المئوية في أعمالهم، وقدرتهم على تقدير المسافة والوقت في السفر، وغيرها من الفوائد التي تقدمها مهارة تعلم الحساب الذهني للفرد. لذلك سنوفر لك في هذا المقال كل ما تريد معرفته عن الحساب الذهني وكيف تعلمه لطفلك.

أهمية تعلم الحساب الذهني للأطفال

يعد تعلم الحساب الذهني للأطفال خاصة في سن مبكرة أمراً شديد الأهمية، يرجع ذلك إلى عدة أسباب هامة منها ما يلي:

  • تحسين الأداء الدراسي

يعتبر تعلم الحساب الذهني في سن مبكرة بمثابة حجر أساس يفيد الطفل في جميع المراحل التعليمية فيما بعد، حيث يستفيد الطالب به في كثير من المواد الدراسية مثل الرياضيات والعلوم. كما يشجع الطالب على تطوير مهاراته الذهنية.

  • توفير الوقت والجهد

يستطيع الطالب القيام بالعديد من العمليات الحسابية المختلفة في ذهنه سريعاً دون الحاجة إلى الحساب باستخدام الورقة والقلم، أو الآلة الحاسبة. يحتاج الأمر فقط إلى المزيد من التكرار والتدريب ومن ثم يصبح طفلك قادراً على القيام بأداء أي نوع من المسائل الحسابية في ذهنه سريعاً دون أن يستغرق وقتاً، أو يبذل جهداً.

  • تطوير القدرات العقلية والإبداعية

يساهم الحساب الذهني في تطوير القدرات العقلية للطفل، حيث يعمل الحساب الذهني على زيادة تركيز الطفل، وتقوية ذاكرته. كما يعتمد الحساب الذهني على القيام بعدة عمليات في وقت واحد مما يحسن قدرة الطفل الإبداعية، وقدرته على التصور والخيال.

  • تنمية الثقة بالنفس

يؤثر تعلم الحساب الذهني تأثيراً فعالاً على تنمية وتعزيز الثقة بالنفس عند الأطفال، حيث يعتمد الحساب الذهني أساساً على القيام بعدة عمليات حسابية في وقت واحد، ومع مزيد من التكرار والتدريب يصبح الطفل قادراً على إجراء العمليات الحسابية بسرعة دون بذل مجهود مما يرجع بالإيجاب على ثقته بنفسه، وقدرته على مواجهة المصاعب والتحديات المختلفة، والاعتماد على نفسه في إيجاد حلولاً للمشاكل التي تواجهه.

  • تنمية مهارات الملاحظة

يعتمد الحساب الذهني على ملاحظة العلاقة بين الأرقام والأشياء المختلفة. مما يعود بالنفع على استيعاب الطفل للمعلومات الدراسية المختلفة والربط بينها، وتحسين قدرته على الفهم والتحصيل. كما يساعد في حل المشكلات فيما بعد وفقاً للمعطيات المتاحة لديه.

  • تنمية المهارات الاجتماعية

يعمل الحساب الذهني على تنمية المهارات الاجتماعية، إذ يمكن للأطفال أن يقوموا بتكوين مجموعات لتعلم وممارسة الحساب الذهني  مما يعزز روح التفاعل الاجتماعي، وتبادل الخبرات مع بعضهم البعض.

  • الحفاظ على الصحة العقلية

أثبتت العديد من الدراسات أهمية الحساب الذهني في الحفاظ على الصحة العقلية للطفل، والوقاية من بعض الأمراض النفسية مثل القلق والاكتئاب. يساهم الحساب الذهني أيضاً في الحفاظ على نشاط الفص الجبهي الظهراني في الدماغ مما يساعد الطفل على التحكم في مشاعره وأفكاره طوال حياته.

  • تنمية مهارات التقدير التقريبي

يساهم الحساب الذهني في تنمية مهارات التقدير التقريبي لدى الطفل، حيث يشجع الحساب الذهني الطفل في إعطاء تقديرات تقريبية لما يحيط به في حياته اليومية من أطوال، وأوزان دون الحاجة إلى استخدام أدوات القياس المتعارف عليها.

[adrotate banner=\”1\”]

كيفية بدء تعلم الحساب الذهني للطفل

إذا كنت تريد تعلم الحساب الذهني لأطفالك، فعليك اتباع الخطوات الآتية:

  • معرفة مستوى طفلك: يجب عليك معرفة المستوى الذهني لدى طفلك قبل أن تبدأ معه في دورات تعلم الحساب الذهني.
  • تعلم الأساسيات: يجب أن تبدأ أولاً بتعلم طفلك المهارات الحسابية الأساسية، بمعنى البدء بتعلم الجمع والطرح أولاً ثم الانتقال تدريجياً إلى الضرب والقسمة.
  • اختيار الأسلوب المناسب: توجد العديد من الأساليب المختلفة لتعلم بها طفلك الحساب الذهني، قم باختيار الطريقة المناسبة له حسب قدرته الذهنية، ومدى استيعابه للعمليات الحسابية.
  • الممارسة اليومية: يلزم ممارسة الحساب الذهني بانتظام عن طريق تقديم تمارين يومية للطفل. يمكنك تخصيص من 15 إلى 30 دقيقة يومياً لممارسة التدريبات اليومية،مما يؤدي إلى تنمية قدرات الطفل العقلية. تفيد أيضاً الممارسة اليومية في تطبيق الطفل للحساب الذهني على حياته اليومية.

القواعد والتقنيات اللازمة لتطوير مهارات الحساب الذهني عند الأطفال

توجد العديد من القواعد والتقنيات اللازمة لتطوير مهارات الحساب الذهني لدى طفلك، تشمل هذه القواعد ما يلي:

  • قاعدة الجمع والطرح من الرقم 10: قم بتعليم طفلك أولاً كيفية جمع وطرح الأعداد باستخدام الرقم 10.
  • حفظ جدول الضرب جيداً: يُعد جدول الضرب من أهم الأساسيات التي يرتكز تعلم عليها الحساب الذهني، لذلك يجب حفظ جدول الضرب أولاً قبل البدء في تعلم الحساب الذهني.
  • ربط الأرقام بالحياة اليومية: يمكنك ربط الأرقام الحسابية بالأرقام التي نستخدمها في الحياة اليومية مثل الأوزان، والأطوال.
  • قاعدة الضرب والقسمة: قم بتدريب طفلك بالقيام بعمليات الضرب والقسمة في ذهنهم، ومع كثرة التدريب يستطيع الأطفال القيام بهذه العمليات الحسابية بسرعة ودقة.
  • استخدام الرسومات التوضيحية: يجب عليك العمل على تسهيل توصيل المعلومة لطفلك. يمكنك تحقيق ذلك باستخدام الرموز والرسومات التوضيحية، حيث تساهم تلك الطريقة في تثبيت المعلومات في ذهن الطفل وعدم نسيانها.
  • الاستعانة بالألعاب والمكافآت: لتضمن عملية تعلم ممتعة لطفلك، عليك بمحاولة تضمين ألعاب ومكافأت في أثناء جلسات التعلم.
  • مراعاة القدرات الفردية: لا تقارن طفلك بغيره في سرعة استيعاب المعلومات، وسرعة القيام بالعمليات الحسابية فكل طفل له قدراته الخاصة الفردية في التعلم والاستيعاب، يكفي فقط مراقبة مدى تقدم مستوى طفلك في ضوء معرفتك بقدراته الذهنية.

استراتيجيات تعلم الحساب الذهني

توجد عدة استراتيجيات لتعلم الحساب الذهني، كما يلي:

استراتيجية الجمع والطرح

تعتمد هذه الاستراتيجية على أربعة طرق مختلفة، نذكرها كما يلي:

  • الطريقة الأولى: تعتمد هذه الطريقة على تخيل المعادلة، وتخيل خطواتها، والوصول لنتيجتها دون استخدام الورقة والقلم في الحل. تحتاج هذه الطريقة إلى مزيد من التدريب حتى يستطيع الطفل حل المعادلات الرياضية ذهنياً فقط.
  • الطريقة الثانية: تعتمد هذه الطريقة على ترتيب اتجاه الأرقام من اليسار إلى اليمين، بالتالي تكون النتيجة أيضاً من اليسار إلى اليمين.  
  • الطريقة الثالثة: تعتمد هذه الطريقة على حساب الأصفار المشتركة عند القيام بعملية الجمع والطرح، ثم تجاهلها لحين الانتهاء من حل المسألة، ثم إعادتها بعد ذلك.
  • الطريقة الرابعة: تعتمد هذه الطريقة على تقريب الأرقام إلى أرقام أخرى أكبر منها، ثم القيام بطرح الفرق الذي أضيف للتقريب من الناتج. يتم استخدام هذه الطريقة في حل المسائل التي تتضمن أعداداً كبيراً تتكون من ثلاثة أرقام أو أكثر.
  • الطريقة الخامسة: تعتمد هذه الطريقة على ربط الأرقام بالنقود حتى تسهل عملية التعامل مع الأرقام، حيث يتم تجزئة العملات إلى 100 جزء مما يسهل التعامل معها، وحسابها ذهنياً.

>>علم طفلك الانجليزية من خلال: العاب وتطبيقات لتعليم الانجليزي للأطفال

استراتيجية جدول الضرب

تعتمد هذه الاستراتيجية على طريقتين:

  • طريقة حساب الضرب: تعتمد هذه الطريقة على جمع الأصفار التي تتضمنها الأرقام المضروبة، ومن ثم إضافتها للناتج.
  • طريقة جدول الضرب: تعتمد طريقة جدول الضرب على جدول الضرب الخاص برقم 9 للأرقام من 1 إلى 10، وجدول الضرب الخاص برقم 11 للأرقام أكثر من 10.
[adrotate banner=\”2\”]

الأخطاء الشائعة وكيفية التعامل معها

إذا ارتكب طفلك خطأ ما أثناء قيامه بإجراء إحدى العمليات الحسابية لا تقلق بشأن ذلك، اكتشف فقط سبب الخطأ وقم بتدريب طفلك كثيراً لتجنب الوقوع فيه مرة أخرى.

أخيراً، يُعد الاهتمام بتعلم طفلك الحساب الذهني هو بمثابة استثمار في مستقبله، وتعزيز القدرات العقلية والإبداعية لديه، وتعزيز ثقته في نفسه. فإذا لم تبدأ بعد في تعلم طفلك الحساب الذهني، فابدأ الآن وسوف تلاحظ التأثير الإيجابي لتعلم الحساب الذهني على طفلك في جميع مناحي الحياة.

 

نفخر في “إديوفرس” بالإعلان عن شراكتنا الاستراتيجية مع “ليرن سفير” في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تجمع هذه الشراكة بين خبراتنا في تقديم المنصات التعليمية المتطورة وخدمات الدعم الفني المتقدمة

ليرن سفير LearnSphere

نحن مدرسة تعليم عن بعد تهدف إلى توفير التعليم العالي الجودة للطلاب من جميع أنحاء العالم. نحن نؤمن بأن التعليم هو حق أساسي للجميع، ولذلك نحن نعمل على تقديم تجربة تعليمية شاملة وممتعة للطلاب

© 2023 Eduverse- All rights reserved